فى بداية عام 2014 بدأ شاب مصري بتسجيل مجموعة من الفيديوهات وبدأ بنشرها مجانا على موقع اليوتيوب ليصبح اليوم واحد من اعلام التعليم الالكترونى فى الوطن العربي يُدعى أسامة محمد الشهير بالزيرو. وهنا سنتحدث بأستفاضة عن

  1. من هو أسامة الزيرو؟
  2. ما هى الكورسات التى تقدمها مدرسة الزيرو؟
  3. ما هو سر نجاحة؟
  1. من هو أسامة الزيرو؟

    شاب مصرى من مواليد محافظة كفر الشيخ تخرج من معهد خدمة اجتماعية ولكنه لم ينتبه إلى مجال دراسته واتجه إلى ما يعشقه ليصبح شمعة مضيئة فى كل انحاء الوطن العربي لكل شاب يرغب فى تعلم البرمجة فى مجال تصميم وتطوير المواقع. بدأت خطواته نحو الانفتاح للعالم من خلال قناته على اليوتيوب باسم مدرسة الزيرو أو Elzero Web School التى حققت حتى وقتنا هذا اكثر من 14 مليون مشاهدة
  • التحدي
    كما يعلم المبرمجون خريجوا كلية حاسبات ومعلومات بالتخصيص مدى صعوبة الدراسة الصحيحة لمجال بعينة لما يتطلبه من فهم مواضيع نظرية معقدة مثل الخوارزميات وهياكل البيانات و OOP وطريق بناء مشاريع، كل هذا قد يبدو صعب على شخص لم يلتحق بهذه الكلية ولكن حينما تتابع فيديوهات مدرسة الزيرو تتأكد يقينا أن الصعب ليس مستحيلا

 

  1. ما هى الكورسات التى تقدمها مدرسة الزيرو؟

    بدأ المهندس أسامة الزيرو برسم مسار تعليمى كامل لتعليم تصميم المواقع وبدأ بتنفيذ كل خطوة فى هذا المسار على شكل قائمة فيديوهات وبعد النجاح العملاق الذي حققته بدأ برسم مسار تطوير المواقع بلغة الـ PHP
    المسار التعليمى لتصميم المواقع بأحتراف

 

  1. ما هو سر مدرسة الزيرو "أسامة الزيرو"؟

    حققت قناة الزيرو ويب سكول "Elzero Web School" نجاح ساحق بين الشباب العربى المهتمين بمجال البرمجة فى تصميم وتطوير المواقع، ولكن هذا النجاح لم يأت صدفة بل هو نتيجة لشغل كبير واتقان فى العمل ولكن هنا سنتكلم عن اهم الخصائص التى ساعدت على هذا النجاح
  • البساطة
    لا أعلم اذا كان م/ اسامة كانت يتعمد هذا أم لا ولكن هو محترف فى توصيل المعلومة بطريقة سهلة وبسيطة وكأنه يشرح لطفل فى السادسة من عمره
  • مدة الفيديوهات وتقسيمها
    تجد الفيديوهات التى يقدمها أسامة الزيرو منظمة ومسلسلة بشكل احترافى بحيث يناقش كل موضوع خاصية واحدة فقط ضمن القائمة التى يقدمها وهذا ساعد على التغطية الكاملة تفصيلياً للنقطة التى يتحدث عنها فى حلقته بدون ان تكون مدة الفيديو طويلة مما شجع الطلاب بإكمال الكورسات وعدم الشعور بالملل
  • التطوير الدائم
    الكثير من مقدمى السلاسل التعليمية يغفلون عن هذه النقطة ولكن حدث عكس ذلك مع قناة الزيرو فهو مهمتم بأحدث التقنيات ويقوم بتزويدها الى القناة الى يومنا هذا بالرغم من النجاح الكبير، وهو ما صنع الثقة بينه وبين الدارسين

 

بكل فخر شكراً للسيد المحترم م/ أسامة محمد السيد

 

Comments are unavailable right now